عراق الحبيبة


بسم الله الرحمن الرحيم

اهلا وسهلا بكم في منتديات عراق الحبيبة . اسفرت وانورت المنتدى . ان كانت هذه زيارتك الاولى فتفضل بالتسجيل . مع تحياتي : الادارة






عراق الحبيبة

منتديات مستقلة تحتوي على اكثرمن 60 عضو موقع ترفيهي سياسي الاجتماعي فني رياضي علمي
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم انورت واسفرت وامطرت المنتدى الجميع ينتظر ابداعك وتمييز فدهشنا بحبر قلمك نتظر مواضيع مشوقة ومساهمات جميلة ....

شاطر | 
 

 القاب العذراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البغدادي علي
مراقب عام
مراقب عام
avatar

عدد المساهمات : 306
نقاط : 77204
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 10/09/2009

مُساهمةموضوع: القاب العذراء   الأحد مايو 23, 2010 6:05 am

ألقاب العذراء
1- من حيث سكنى الله في العذراء في التجسد، تسميها الكنيسة بالسماء الثانية، و تشبهها بخيمة الاجتماع أو قبة موسى

2- من حيث سكنى الله فيها تسميها الكنيسة "مدينة الله" أو صهيون كما قيل في المزمور "صهيون الأم تقول أن إنساناً وإنساناً صار فيها.


وهو العلي الذي أسسها إلى الأبد" "أعمال مجيدة قد قيلت عنك يا مدينة الله" (مز 87)

3- ولم كان المسيح قد شبه نفسه بالمن باعتباره الخبز الحي النازل من السماء (يو 6: 58)، لذلك فالكنيسة تلقبها بقسط المن

4- من حيث بتوليتها تلقبها بعصا هارون التي أفرخت (عدد 17)

5- وقد شبهت العذراء بالمنارة الذهبية (خر 25: 31-40) لأنها تحمل المسيح الذي هو النور الحقيقي

6- نظراً لعلو مكانتها لقبها أشعياء النبي بلقب "سحابة" أثناء مجيئها إلى مصر (أش 19: 1)

7- شبهت أيضاً بتابوت العهد (خر 25: 10-22)، الذي هو مغشى بالذهب من الداخل ومن الخارج رمزاً لنقاوة العذراء وعلو قيمتها. ولأنه من خشب السنط الذي لا يسوس رمزاً أيضاً لطهارة العذراء. ولأن في هذا التابوت المن الذي يرمز للمسيح الخبز الحي النازل من السماء (يو 6: 58)، ولوحا الشريعة اللذان يرمزان إليه باعتباره كلمة الله (يو 1:1)

8- شبهت العذراء أيضاً بسلم يعقوب التي كانت منصوبة على الأرض، وواصلة إلى السماء. والعذراء أيضاً كانت تمثل هذه الصلة بين السماء والأرض، في ميلاد المسيح. فكانت هي الأرض التي حلت فيها السماء، أو كانت وهي على الأرض تحمل السماء داخلها

9- والعليقة التي رآها موسى والنار تشتعل فيها دون أن تحترق (خر 3)، ترمز إلى السيدة العذراء التي حل فيها الروح القدس بنار اللاهوت دون أن تحترق

10- الحمامة الحسنة لبساطتها، كما تشبه حمامة نوح التي حملت إليه بشرى الخلاص ورجوع الحياة إلى الأرض (تك 8 :10، 11)

--

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
لو الدنيا صارت دمار ... و لو صلبوني على الأشجار ...
و لو حرقوني بالنار ... و لو عذبوني طوال النهار ...
و لو مزقو جسدي بالمنشار ... ولوأجبروني على الانتحار ...
أقول لهم كلمة باختصار ... و أنطقها بعزة و افتخار ...
و أرددها بتكرار ... واصرار ...
مدريدي لو مهما صار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القاب العذراء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عراق الحبيبة :: ღ الاقسام الدينية ღ :: † † † دين المسيحي † † †-
انتقل الى: